الدراسة في هولندا

إجراءات صارمة على منح تأشيرة الدراسة في هولندا لكبح الهجرة غير الشرعية

ستقوم مصلحة الهجرة والتجنيس في هولندا (أي إن دي) وكليات (التعليم العالي) باتخاذ إجراءات صارمة ضد الطلاب الأجانب الذين يتقدمون للحصول على تأشيرة دراسة ثم يختفو

ستفرض مؤسسات التعليم العالي وجامعات العلوم التطبيقية في هولندا متطلبات أكثر صرامة على الطلاب من خارج الاتحاد الأوروبي، الذين لديهم مؤشرات على إساءة استخدام تأشيرة الدراسة في هولندا بغرض الهجرة غير الشرعية.

شروط أكثر صرامة على الطلاب القادمين إلى هولندا من خارج الاتحاد الأوروبي

ستقوم مصلحة الهجرة والتجنيس في هولندا (أي إن دي) وكليات (التعليم العالي) باتخاذ إجراءات صارمة ضد الطلاب الأجانب الذين يتقدمون للحصول على تأشيرة دراسة ثم يختفون، حسب ما نشرت صحيفة “إن إر سي”. تدعي الصحيفة أن هناك دليلا على أن بعض الطلاب يتقدمون للالتحاق بكلية (التعليم العالي) دون أن ينووا الدراسة. وبدلا من ذلك، يختفون بهدف الهجرة غير الشرعية..

وفقاً للصحيفة، يشمل ذلك الطلاب من دول مثل بنغلاديش وسريلانكا ونيبال وباكستان والهند ونيجيريا. وقالت رابطة جامعات العلوم التطبيقية، وهي جمعية تضم 37 جامعة للعلوم التطبيقية تمولها الحكومة في هولندا. إنها تشتبه في تورط مهربي البشر في اختفاء الطلاب. وقالت أرنود ستادرمان، المنسق الدولي، لصحيفة “إن إر سي” أنه من الممكن أن يبحثوا عن “نقطة ضعف” في هذا النظام.

في العام الماضي، ركزت مصلحة الهجرة بشكل أساسي على الطلاب من بنغلاديش. حيث تضاعف عدد الطلاب البنغلاديشيين في مؤسسات التعليم العالي أربع مرات تقريبا في السنوات الأخيرة، وفقا للأرقام الصادرة عن وزارة التعليم.

وتجري مصلحة الهجرة والتجنيس الهولندية بحثا إضافيا حول الطلاب البنغاليين في هولندا، لأنها تشك في أن العديد منهم قد توقفوا عن دراستهم ويعملون الآن كأشخاص يعملون لحسابهم الخاص.

في هولندا، لا يجوز للكليات في التعليم العالي التمييز على أساس الجنسية ولكن تخطط المؤسسات التعليمية لزيادة المقابلات التي تسبق القبول لضمان أن يتقدم الطلاب الجادين في الدراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: انتبه المحتوى محمي بموجب قانون النشر!!

أنت تستخدم أداة حظر الإعلانات

لقراءة المقالة، يرجى إيقاف أداة حظر الإعلانات